تواصل فعاليات المؤتمر الثاني للإعجاز في القرآن الكريم والسنة النبوية في الجامعة لليوم الثاني على التوالي

25 - أيلول - 2016

 

تواصلت لليوم الثاني على التوالي فعاليات المؤتمر الثاني للإعجاز في القرآن الكريم والسنة النبوية الذي تنظمه هيئة الإعجاز في القرآن الكريم والسنة النبوية التابعة لمركز القرآن الكريم والدعوة الإسلامية بكلية أصول الدين في الجامعة الإسلامية بالتعاون مع كلية الحضارة الإسلامية بجامعة ماليزيا للتكنولوجيا.


الإعجاز العلمي في العلوم الحياتية والطبيعية

وقد اشتمل اليوم الثاني للمؤتمر الدولي على جلستين علميتين، وقد ترأس الجلسة العلمية الأولى التي ناقشت محور الإعجاز العلمي في العلوم الحياتية والطبيعية الأستاذ الدكتور محمد شبير- الأستاذ في قسم العلوم الطبية المخبرية بكلية العلوم الصحية بالجامعة الإسلامية، وتناول الدكتور إبراهيم الكرد- عضو هيئة التدريس بكلية أصول الدين بالجامعة، الإعجاز في مشكلة التلوث بين القرآن والسنة، وقدم الدكتور عصام زهد- عضو هيئة التدريس بكلية أصول الدين، ورقة عمل حول الإعجاز القرآني في آيات الرضاعة، وشارك الدكتور رمضان الزيان- أستاذ الحديث الشريف وعلومه بجامعة الأقصى، بورقة عمل حول الإعجاز العلمي في أحاديث ترك النبي عليه السلام أكل الخبز المنخول وعلاقته بسلامة الجهاز الهضمي، وتطرق الأستاذ عامر عودة- باحث، إلى الإعجاز العلمي في خلق السماء وبنائها وحبكها "دراسة قرآنية موضوعية"، ووقف الدكتور عبد الله سلامية- باحث، على مظاهر الإعجاز العلمي في القرآن والسنة، وأشار الدكتور مجدي أبو الحصين-داعية، إلى الأسرار الطبية في السنة النبوية، وتحدث الدكتور صبحي اليازجي- عضو هيئة التدريس بكلية أصول الدين بالجامعة، عن مظاهر الإعجاز العلمي الغراب، وعرض كل من الأستاذ الدكتور محمد شبات- أستاذ الفيزياء بالجامعة، والأستاذة فداء الشوبكي- باحثة، ورقة عمل بعنوان: "إضاءات ونظرات الإعجاز العلمي بالضوء".


الإعجاز في العلوم الإنسانية

وفيما يتعلق بالجلسة العلمية الثانية فقد تناولت محور الإعجاز في العلوم الإنسانية، وترأسها الدكتور جميل الطهراوي- عضو هيئة التدريس بكلية الآداب، ولفت الدكتور عطوة القرناوي- باحث، إلى تأثير القرآن الكريم على البشر وغيرهم، وعرج الدكتور رمضان الصيفي- المشرف الإعلامي بمركز القرآن الكريم والدعوة الإسلامية، على إعجاز القرآن الكريم في العلاج النفسي "قصة مريم نموذج"، وأوضح الأستاذ عامر أبو سخل- باحث، الإعجاز في وسطية واعتدال المنهج الإسلامي، وتناول الدكتور داوود حلس- من كلية التربية بالجامعة الإسلامية، منهجية النبي في استثمار الطاقات البشرية، وبينت كل من الدكتورة سمر عطا الله- باحثة، والأستاذة خلود الفليت- عضو هيئة التدريس بكلية التجارة، بعضاً من مظاهر الإعجاز الإداري في القرآن، وشارك الدكتور صائب العويني- رئيس اللجنة العلمية بكلية العلوم بالجامعة الإسلامية، بورقة عمل بعنوان :"الكحول يستحث آليات مقاومة لعلاج السرطان".